الأخصائية الإجتماعية”لبنى ابقري” تسلط الضوء على الإخصائي الاجتماعي ودوره داخل المجتمع

قديري سليمان

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

في لقاء حواري مميز جرى مع الأخصائية لبنى ابقري، بصفتها أخصائية اجتماعية، تقوم بأنشطة توعوية، في مجال تقديم النصائح مع محاولة تقويم واصلاح السلوك ، سواء تعلق الامر بالمعنيين بالأمر داخل المستشفيات، أو المؤسسات التعليمية، أو مصالح الإدماج والتوجيه، في إطار توعية بعض الشرائح من المجتمع، والذين يعانون من بعض الضغوطات النفسية، والناجمة عن بعض المشاكل، وبالتالي تحد من طموحاتهم ، وتقف أمام طاقتهم الإيجابية وتؤثر بشكل سلبي على حياتهم.

وفي هذا السياق ذاته تحدثت لنا لبنى ابقري عن برامج التوجيه التربوي التي تقدمها كدعم للذين هم في امس الحاجة إلى ذلك الدعم المعنوي، وكذلك التغيير السلوكي الذي ينتج بعد عملية التلقين، ليبقى دور الاخصائي الاجتماعي، بمثابة طببب نفساني يلعب على نفسية الانسان ويحاول بين الفينة والأخرى، بأن يستخلص منه بعض المعطيات السلبية التي تتحكم فيه، وتحط من تطلعاته، وكذلك من قدراته، وبالتالي يعمل الاخصائي الاجتماعي على محاربة كل سلوك اجتماعي سلبي هدام يعارض طموح أي فرد داخل المجتمع، وتعويضه بسلوك وافكار إيجابية تخدم شخصيته.

كما تحدثت عن المراكز التي قدمت بها انشطتها التوعوية، ولقيت استحسانا من لدن الأطر التي تشرف على هذه المراكز، كما اجابت عن العلاقة التي تربطها بالمؤسسات السالفة الذكر قائلة :

بأنها تلعب الدور التكميلي الذي تسير على منواله هذه المؤسسات السالفة الذكر، وانها المحطة الثانية الخاصة بتطوير السلوك ، مع التحفيز على عملية الوصول الى الهدف، بطرق ممنهجة مبنية على الثقة بالنفس، وكذلك الإرادة ثم العزيمة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.