“بلاغ صحفي” جمعية الصداقة المغربية الاسرائلية تراسل منظمة المؤتمر الدولي اليهودي بخصوص خريطة المغرب

هشام آيت الحاج/ مراكش//

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

 إيمانا منا بأهمية إتفاقيات أبراهام التي تعزز العلاقات الإسرائيلية مع العالم العربي، والاتفاق الثلاثي الذي يجمع بين الدولة المغربية والإسرائيلية والأمريكية الذي أذكى أملا جديدا، وفتح الطريق لعصر من السلام، والاستقرار، والتسامح، والانسجام، والتعايش”، بين الشعب المغربي والإسرائيلي، والقاضي بالاعتراف التاريخي للولايات المتحدة الأمريكية بمغربية الصحراء، تأكيدا على أواصر الصداقة والتعاون التي تجمع الدولتين.

وإنسجاما مع العلاقات التاريخية التي تجمع اليهود بالمغرب، واعتبار المكون العبري واليهودي رافدا من روافد الهوية الوطنية المغربية.

وفي إطار المجهودات التي تقوم بها جمعية الصداقة المغربية الإسرائيلية بالولايات المتحدة الأمريكية من خلال دعمها وعملها المتواصل من أجل الترافع على القضية الوطنية، والسعي إلى ترجمة الرؤية المولوية لجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، إلى مجموعة من البرامج و المشاريع التي تهدف إلى المساهمة في دعم العلاقات المغربية الإسرائيلية.

تقدم رئيس جمعية الصداقة المغربية الإسرائيلية السيد مصطفى الزرغني نيابة عن المكتب التنفيذي للجمعية، برسالة إلى السيد رونالد لودر  رئيس منظمة المؤتمر الدولي اليهودي، هدفها لفت انتباه المنظمة لاعتمادها خريطة العالم التي تعرض المجتمعات اليهودية على موقع WJC ، والتي تفصل منطقة الصحراء المغربية عن باقي مناطق المملكة، وطلبه اعتماد الخريطة لصحيحة والمعتمدة والتي تؤكد مغربية الصحراء.

وللإشارة تعتبر منظمة المؤتمر الدولي اليهودي من أكبر  وأقوى  المنظمات الدولية التي تجمع الجاليات والمنظمات اليهودية.

 وبالمناسبة تؤكد جمعية الصداقة المغربية الإسرائيلية بالولاية المتحدة الأمريكية مضامين الخطاب الملكي الذي وجهه جلالة الملك محمد السادس بمناسبة الذكرى 69 لثورة الملك والشعب، والذي يشكل دفعة معنوية لأعضاء الجمعية لمواصلة الدفاع على مصالح المملكة المغربية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.